منتديات الشعر العربي
أهــــــــــــــــــلا ً وسهــــــــــــــــلاً

أخي: .........

اسمح لي بأن أحييك .. وأرحب بك

فكم يسرنا ويسعدنا انضمامك لعائلتنا المتواضعة


وكم يشرفني أن أقدم لك .. أخـوتنا وصداقـتـنا



التي تنبع من قلوب

هذا المنتدى السامي

أهــلا بك

منتديات الشعر العربي

الشــعــر العربـــــــــــــي
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بمناسبة الذكرى الخامسة لإستشاد الرئيس صدام حسين رحمه الله قصيدة ( عظــم الله قهركــم )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Essam.Masheh
عضو


عدد المساهمات : 17
تاريخ التسجيل : 31/12/2011
العمر : 48

مُساهمةموضوع: بمناسبة الذكرى الخامسة لإستشاد الرئيس صدام حسين رحمه الله قصيدة ( عظــم الله قهركــم )   السبت ديسمبر 31, 2011 5:47 am

رثاء الشــهيد البطل الرئيس القائــد
المهيب صــــدام حســــين
رحمه الله تعالى وأسكنه فسيح جناته
(( مع الإحتفاظ بعدم ذكر اسم الشاعر ))

عظــم الله قهركــم


يا أمتي أو ما كفاك نواحـــا
وتدثراً بالسابقين نباحا
في عيدنا الأضحى يعلق رمزكم
وستصبحون وراءه أشباحا
لا بل أناساً قد أضاعوا عزهـم
فهم كما الأنعام حين تُُباحا
لا بل أقل من الدواب خساسـة
لما أبحتم للعدو الساحا
وبلا هوية أو سمات جماعــة
ومشتتون على البلاد براحا
وخذلتم صدام عند لقائهــــم
وخضعتم للخصم حين أباحا
دماءاً يحرمها الإله صراحـــة
في محكم التنزيل جاء صراحا
من يقتلِ النفس البريئة عامــدا
قتل الجميع وأزهق الأرواحا
والقتل فينا كل يوم صاعــــدٌ
مئاتٌ مئاتٌ في البلاد ذبحا
في المسجد الأقصى وفي جنباتـه
تجري الدماء مساءها وصباحا
في الأشهر الحرم التي قد حرمت
فيها الدماء فلا تسيل سفاحا
في العيد يا للعيد يبكي حســرة
اذ بدلوا أفراحه أتراحا
أرأيتم من قبل عيدا عابســــا
لا يحمل البهجات والأفراحا

أرأيتم عيدا يجلله الأســـــى
والموت يزرع في القلوب رماحا
أرأيتم عيداً يفجر حزننـــــا
والرمز في حبل أتاه متاحا
صدام أفضى واستراح من الأذى
جازاه رب العالمين سماحا
نال الخلود بموقف وصلابـــة
وعزة نفس في اللقاء صفاحا
لا ضير يا صدام موتك منــذر
للكل فارتقبوا مساء صباحا
هذا نبي الله يحيى أرســــلت
والى بغي رأسه ملتاحا
وكذلك عبد الله علق جثــــة
متسربلا اخذ الدماء وشاحا
لكنها عند المغيب تحولــــت
الى سندس يا طيبها الفواحا
رجل ولا كل الرجال شجاعــة
فترقبوا بعد السكون رياحا
كرياح عاد أو شد ضــــراوةً
فالخصم لا يرضى لكم اصلاحا
لا ضير يا صدام هذي امـــة
لا تستحق من الرجال كفاحا
انا لا أرى فيهم رجالا إنمـــا
هي كالبغـاء يساوَمون نكاحا
بل كالإماء يساومون تجـــارة
بخسا وتحت الذل فيه رَزحا
يا ويلهم تبا لهم حيث ارتضـوا
ذلاً فنالهم العذاب صراحا
والخصم يأكل خيرهم وبلادهـم
لا يملكون لبيتهم مفتاحاً
والخصم يرقبهم وينوي سحقهـم
فأطاح منا الرمز حين أطاحا


وأوقد ناراً للعدواة بينهـــــم
كي يثخنوا كل البلاد جراحا
يقضي على طهر النفوس بخبثـه
وعلى القلوب صفاءها وصلاحا
سيدهمكم جمع العدو يذيقكـــم
من الذل الوانا كذا... أقداحا
اذ انه لن يلق من سيـــــرده
غدا سـاحكم للطامعين مباحا
فالغرب يرقب ذلكم وسكوتكــم
ويعد عدته مُدىً وسلاحا
ليحزكم حز النعاج بلا ونـــىً
متلمظاً لرقابكم ذباحا
أوَ تجرؤون على مقارعة العـدى
قد جمدوا الإحساس والأرواحا
والرمز ضاع هوية وشجاعــة
من ذا يقاوم مجرما سفاحا
وقضية الدجيل حجة بـــارع
كي يملئوا كل البلاد نواحا
وستندمون غدا على تفريطكــم
فنتيجة التفريط ... أن سـتباحا
وسيستبيح الخصم كل شؤونكـم
يقضي عليكم جاهرا وقّاحا
لله في رجل يحارب وحـــده
كل الطغاة غدوه ورواحا
كم دوخ الأعداء حين تجمعــوا
والكل خان فما وهى أو ناحا
فلتهنئي تكريت عاد موســـدا
ثوب الفخار وحاز فيه نجاحا
يا عزة الأبطال حين أتوا بــه
للحبل يذكر ربه مرتاحا
بكل إباء الثائرين فما وهــــى
لم يحن هاما كالمهيض جناحا


مضى واقفاً كالطود في جبروته
برأسٍ شموخٍ ثابتاً فواحا
بذكر جميل والثناء معطــــر
بكل صمود الثائرين وراحا
إلى رحمة الرحمن يشكو أخـوةً
خذلوه عند الضيق صار مباحا
ما زلتم للآن في ندم علــــى
خذل الحسين وتندبون صياحا
تبكون عاشوراء حرقة خـــاذل
للنفس ضرباً والجسوم جراحا
واليوم مع صدام جئتم بالـــذي
بالأمس كان فهل تطيق نواحا
وستندمون غداً على خذلانكــم
لم يبق فيكم من يثير الساحا
والعرب يا ويلاً لهم إذ أنهـم
فقدوا العزيمة مبصرين صحاحا
حتى بكينا حالهم وخضوعهــم
يتراشقون القول والأقداحا
ويقامرون على مصالح أمـــة
إذ يُقتلون وما هناك جُناحا
أقامت لهم بغداد بيت عزائهــا
ففيهم نُعزى ذلهم والراحا
يا قوم وا أسفاه أين فراســـةٌ
لو ان فيكم عاقلاً لماحا
يمضي الى النيات يعرضها لنـا
رأيا سليما ثاقبا وضاحا
ليوقف مهزلة الجرائم كلهـــا
إذ أنها التلفيق جاء صراحا
ويقول يا قومي كفانا فرقـــة
لا ترهبوا خصماً أتي لواحا
لا هم إلاّ أن يذيقوا شعبنـــا
سوءاً ومراًَ مترِعاً أقداحا
لتخيبوا فأل الجميع توحــدوا
في الله وامتشقوا الإيمان سلاحا

ولتطلقوا كل الشعوب عليهــم
لو تطلقون سلاحهم وسراحا
الموت حق لا نماري مطلقــا
لكنما التوقيت جاء وقاحا
فيه تحد للجميع وجـــــرأة
على الدين هل يكفي بذا إفصاحا
ومهانة للمسلمين جميعهــــم
في العيد والشهر الحرام بواحا
تكريت يا تكريت عظم أجركـم
نلتم جزاء الصابرين فلاحا
ويا أمتي الخرساء عظم قهركـم
وجزيت بالصمت المهين جراحا
وذلاً مهيناً ترتديه مؤبـــــدا
إن ترفعي رأساً تهاضي جناحا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بمناسبة الذكرى الخامسة لإستشاد الرئيس صدام حسين رحمه الله قصيدة ( عظــم الله قهركــم )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الشعر العربي :: ღஐ ღஐ منتدى المحاورهღஐ ღஐ-
انتقل الى: